أختام الفنادق

أواخر القرن الماضي انتشرت الفنادق الكبيرة الفاخرة في جميع البلاد من الإسكندرية إلى أسوان، لاستقبال السياح، والذين كانوا يأتون من أنحاء العالم، للتمتع بأجواء مصر الجميلة ولرؤية أثارها ومعالمها الهامة.
ولذلك اتفقت مصلحة البريد مع إدارات هذه الفنادق، على فتح مكتب بريد خاص داخل كل فندق، تسهيلاً للنزلاء في التخليص على خطاباتهم، ولختمها باسم الفندق الموجود به المكتب، حتى يكون لدى السائح تذكاراً يعتز به.
وأول مكتبين كانا بفندق شيبرد وفندق الكونتيننتال بالقاهرة في سنة 1891، وتلتها بعد ذلك جميع الفنادق الأخرى الكبيرة. والجدول التالي يوضح تاريخ فتح مكاتب بريد للفنادق الشهيرة في مصر. وفقاً لما ورد في كتاب بيتر سميث.

About Mohamed Elnshrtawy

Check Also

أختام بعد الرحيل

تم استعمال هذا الختم البريدي (ختم يدوي بشكل مستقيم) يوضح أن الخطاب تم استلامه متأخراً …